03 avril 2010

ندوة النقد القصصي تغطية سلمى براهما

مجموعة البحث في القصة القصيرةندوة النقد القصصي بالمغربتغطية سلمى براهمابالموازاة مع عمل الورشة المستمر، تنظم مجموعة البحث في القصة بالمغرب أنشطة مختلفة حول القصة. وفي هذا الإطار، عقدت يوم 19 مارس بكلية الآداب بن مسيك ندوة حول موضوع النقد القصصي بالمغرب.انطلقت أشغال هذه الندوة في العاشرة صباحا، واستمرت إلى غاية الواحدة ونصف زوالا. وقدمت خلالها المواضيع الآتية:أ. المنجز النقدي في القصة وإنتاج الوعي بالواقع. محمد الزموري.ب. النقد الموازي للقصة القصيرة بالمغرب. محمد يحيي قاسمي.ج. النقد القصصي بالمغرب. ملاحظات ورؤى.محمد معتصم.د. قراءات في... [Lire la suite]
Posté par motassim à 23:28 - - Commentaires [0] - Permalien [#]

30 mars 2010

مدخل إلى النقد القصصي

النقد القصصي بالمغرب: ملاحظات ورؤى للنقد القصصي خلفيتان مركزيتان، ولكل خلفية مرجعياتها المتنوعة التي تستند عليها، وأهدافها التي ترومها، وهما: مفهوم النقد في حد ذاته والمعاني التي يؤديها في ذهن الناقد وفي أساس الممارسة النقدية معرفيا وتاريخيا (تطورا)، ومفهوم القصة وتنوع أشكالها الكتابية ومدارسها واتجاهاتها وشروطها التاريخية والاجتماعية والسياسية... لهذا فالنقود المرتبطة بالقصة إما أنها: -         تعاليق مصاحبة؛ -         تفاسير لظواهر أو ظاهرة قصصية؛ ... [Lire la suite]
Posté par motassim à 19:51 - - Commentaires [0] - Permalien [#]
11 septembre 2009

القصة القصيرة: قضاياها وأشكالها ومظاهرها

عن ملتقى القصة القصيرة العربية بعمان/ الأردن بدعوة من أمانة عمان الكبرى بالأردن، أقيم ملتقى القصة القصيرة العربية بالعاصمة عمان دفاعا عن هذا النوع الأدبي الذي قيل حوله الكثير وقال بعضهم بموته وزوال الحاجة إليه، لكن أوراق المتدخلين في الملتقى؛ نقادا وقصاصين جاءت لتؤكد على خصوصية واستقلال القصة القصيرة العربية، والحاجة الملحة إليها اليوم. تم افتتاح الملتقى يوم الأحد تاسع غشت بمركز الحسين الثقافي، بإلقاء كلمات كل من الدكتور أحمد النعيمي مدير الملتقى، وتلتها كلمة المشاركين الأردنيين ألقتها الكاتبة هند أبو الشعر، وكلمة المشاركين... [Lire la suite]
Posté par motassim à 14:35 - - Commentaires [0] - Permalien [#]
03 septembre 2009

قراءات قصصية في افتتاح أنشطتنا بمدينة سلا

من اليمين: القاصة مليكة نجيب والكاتبة واالشاعرة والمترجمة رجاء الطالبي، والباحث والقاص عبد الرحيم العطري من اليمين: الأستاذ عبد الله، والناقد الأدبي محمد معتصم، والروائي أحمد الكبيري العودة إلى / القصة أعلنت رجاء الطالبي الكاتبة العامة لاتحاد كتاب المغرب- فرع مدينة سلا عن افتتاح السنة الثقافية للفرع، إثر تقديم أول نشاط ثقافي ليومه الأربعاء ثاني سبتمبر الحالي، ويأتي برنامج الافتتاح في سياق الاحتفال ب"مهرجان رمضان مدينة سلا الأول" الذي تسهر على إنجازه الجماعة الحضرية لمدينة سلا. يتضمن البرنامج الثقافي... [Lire la suite]
Posté par motassim à 11:29 - - Commentaires [0] - Permalien [#]
11 septembre 2008

بين المباح وغير المباح!

بين المباح وغير المباح! بقلم: نايف خوري *شدتني الكاتبة ميسون أسدي، في مجموعتها القصصية التي صدرت حديثا بعنوان "كلام غير مباح"، وأدهشتني مواضيعها التي تناولتها. لأني لاحظتها تتطرق إلى أمور نحاول جاهدين إخفاءها، والتغاضي عن أهميتها. ولكنها تعالجها بجرأة وحنكة ودراية بالجوانب التربوية والأبعاد النفسية والاجتماعية. أظهرت قدرة على المعالجة المواضيع كالمختصة والمجربة الواثقة مما تقول، وها هي تعلم ابنها الصلاة الربانية وتصلي معه كالمسيحية وهي الأم المسلمة بالفعل، وتجد المخارج لمطلب ابنها بضرورة إحضار صورة... [Lire la suite]
Posté par motassim à 16:47 - - Commentaires [0] - Permalien [#]
22 août 2008

في تلك الأثناء، لبسمة النسور

بسمة النسور في الدار البيضاء في تلك الأثناء بسمة النسور مجموعات قصصية خمس، ونص مسرحي يتيم، و"تايكي" المجلة والبيت، وانهماك يومي بمشروع طموح لمجلة كرست حضورها كمنبر نوعي خاص بإبداعات المرأة، وحديقة بيت عماني دافئ يلتئم في أرجائها بين الحين والآخر جمع أكثر دفئا، كي يحتفي بمنجز مبدعات رسخن أنفسهن على الساحة كلاعبات أساسيات في مباراة الحياة القائمة على أحكام ليست عادلة بالضرورة. مبدعات انتزعن اعترافات ضمنية وأخرى صريحة بأهمية ما يقدمن من إنجازات متنوعة، أحدثن فرقا كبيرا في المعادلة، وأضفن بحضورهن الواثق الألق... [Lire la suite]
Posté par motassim à 12:30 - - Commentaires [0] - Permalien [#]

04 avril 2008

قصة قصيرة

المدينة المنهوبة جاسم محمد صالح gassim2008@gmail.com      الآلام تزداد مع ازدياد اللحظات التي تمر عليه, واقع مفروض وليس بإمكانه حتى    اللحظات التي تحترق فيها طموحاته أن يقدر على تغيير أي شيء يدور في عالمه .    كانت رجلاه تزداد ثقلا بازدياد حركات رفعها وخفضها الى الارض , لم تكن رجلاه ثقيلتين الى هذا الحد من قبل .   كان نهارا كأي ينقضي عليه, الساعات يحرقها مبعثرة هنا وهناك , يتسكع لم تسمح له هذه المدينة بأي شيء يمارسه في حرية مطلقة سوى مهنة الكسل ,هنا لمعت في... [Lire la suite]
Posté par motassim à 00:05 - - Commentaires [0] - Permalien [#]
03 mars 2008

قصة قصيرة

درب ليلى الحمراء! بقلم: ميسون أسدي -أمي.. قولي لي، كيف يتزوجون؟ سأل الطفل هذا السؤال، لأمه التي تقود سيارتها القديمة ببطء وهي تمتع نظرها بمرتفعات جبال الجليل الخضراء الممتدة من منطقة عكا حتى مدينة صفد، سارحة في جمال الطبيعة الأخـّاذ، فهي عاشقة لهذه البقعة الجغرافية الرائعة من أرض الأنبياء، التفتت إلى المقعد الخلفي حيث يجلس ابنها في السيارة، ونظرت إليه مندهشة لهذا السؤال الذي "لا على البال ولا على الخاطر" وقالت: لماذا تسأل؟! -أريد أن اعرف متى سأتزوج؟ -حين يحين وقت الزواج، تتزوج.. -كيف سأختار زوجتي؟ ... [Lire la suite]
Posté par motassim à 19:27 - - Commentaires [0] - Permalien [#]
20 septembre 2006

أنفاس الصباح. قصة قصيرة لمحمد الأصفر من ليبيا

قصة قصيرة قدري أن أتواجد في هذا الزمان ، أتجول في جزيئاته ، أتوجع من مآسيه ، أشك في مسراته العجول، أمقت قبض ريحه ، أحاول التكيف ، أهدر طاقاتي للظفر بلحظة واحدة ذات معنى..! العجيب في الطاقات أنها متجددة ، مهما أهدرت أجدني وقد امتلأت أكثر من ذي قبل .. آه يا صدري المتمطي ألا تكل ؟ .. ألا تمل ؟! .. مدفوع أنا لشيء ما .. منذور له .. هكذا أحس .. لاشيء مستمر .. تقطع .. تواصل .. تقطع .. تواصل .. حتى وإن مت فسيحدث الاتصال .. ويتقطع غفو اللحود ..لأدفع لامتحان مقدر كنت قد أجبت عن أسئلته في أزمان... [Lire la suite]
Posté par motassim à 15:17 - - Commentaires [0] - Permalien [#]
07 septembre 2006

حـنّـو... الــمــرأة ذات العينين الخضراوين.قصة لحسن المودن

من أوراق السيد واخشيش(1)     حـنّـو... الــمــرأة ذات العينين الخضراوين                                                     حسن المودن      " أدخل إليك لأعثر على داري ... أن نهبط معا نحو نافورة نسيان العدم، نحو الاضطرام الأكبر للجحيم، أن نهبط قاتمين حتى القاع البدئي، وأن نعو، أن نصعد من جديد بعدما نكون قد... [Lire la suite]
Posté par motassim à 19:23 - - Commentaires [0] - Permalien [#]